Search
  • alharthifj

صنع السلام مع الذات في الكتابة


اليوم الثامن في صيف الألف كلمة


أهلاً يا أصدقاء،


اليوم ستكتب ١٠٠٠ كلمة لأنك تستطيع. أنت تملك هذه الكلمات. هي تكمن بداخلك، وأنت تعرف كيف تلج إليها. الإيقاع كله هناك. أنت تعرف طبيعة ما تعمل عليه، لأنك تعرفه ولأنك تشعر بالأمان معه. أنت تكتب بهدوء من موضع ثقة. عندما تربت عليه، تشعر بدندنة متواصلة. أنت تعرف كيف تُخرس كل الضوضاء. لقد وجدت المكان المناسب لتجلس وتفكر وتعمل. أنت تعلم مالذي تحتاجه لتحفز أفكارك وتدفق كتابتك. أنت تكتب هذه الألف كلمة لأنك تستطيع.


اليوم الثامن، وأنت مستعد لتنهي ما بدأته.


أريد أن أخبركم أنه بإمكانكم طلب نسخة قيد الإصدار موقعة من كتاب سيرتي الذاتية قطعت كل هذه المسافة لأقابلك: كتابة الذات في الوطن. أقوم الآن بحملة خاصة مع مكتبة Books Are Magic في بروكلين والمملوكة من قبل صديقتي إيما ستروب. من يعلم كيف سيكون شكل حملات الكتب العام القادم؟ مؤكد أنني سآتي إلى نيويورك وسأوقع كل هذه الكتب.

قضيت عامين في كتابة هذه السيرة الذاتية. الكتاب يتحدث عن حياتي كفنانة وكامرأة وكأمريكية، وأكثر من ذلك. بإمكانكم طلبه مسبقاً من هنا. قالت عنه ليز موور الكاتبة الأكثر مبيعاً بحسب النيويورك تايمز بأنه: "أحد أفضل الكتب التي تبعث الحياة التي قرأتها من سنين. جعلني أود أن أجلس وأكتب." شكرًا لأخذكم إياه في عين الاعتبار.


رسالة اليوم من ماجي شيبستيد وهي من أفضل الكتاب مبيعاً بحسب النيويورك تايمز ومؤلفة كتاب الدائرة العظمى (وهي أيضاً كاتبة رحلات ملهمة). تتحدث ماجي اليوم عن صنع السلام مع كتابتك.


"أحياناً، خصوصاً في المسودة الأولى، أشعر بالشلل من خوفي أن أخطئ، من أن أتخذ مسارًا ينبغي علي لاحقاً أن أغيره. ربما أكون قلقة عن سؤال ما أو حبكة، أو عدم تأكدي من الصوت الذي تبنيته، هاجسي هو اختيار الضمير المتكلم أو الضمير الغائب، الزمن المضارع أو الزمن الماضي. صعب علي أن أصنع سلاماً مع تحورات لابد منها، عودة لنقط سابقة، انعطافات خاطئة، نهايات ميتة، وعجلات سيارات مفرغة من الهواء. أحياناً أخرى، أرتجل وأمامي ضوء أحمر يومض بأن ما أكتبه ليس جيدًا. أؤمل أن الضوء المتوهج خاطئاً، وأنه أسفل الطريق، أول قرائي سيؤكدون لي عكس هذا التحذير. لكن هذا لا يحدث أبدًا.

حدسي بأن هناك شيئ غير جيد، دائماً صحيح، ولكن أيضا، ربما حدسي لأن أدفع وأستمر في الكتابة هو صحيح أيضاً. علي أن أكتب الشيء الخطأ حتى أتمكن من التحرر منه وجعله يذهب. عدم كفاءة كتابة القصص والروايات تجعلني قلقلة، ولكن أعتقد أن القلق ضروري ولو أنه جزء غير محبب في عملية الكتابة.


الكتابة أمر صعب جدًا، وكونك تصنع سلاماً مع صعوبتها هو أمر صعب أيضاً. ستصيب أحياناً، وتخطئ أحياناً أخرى. النصوص التي تصيب في كتابتها في المحاولة الأولى ليست بالضرورة أفضل من الكتابة التي ستنقحها لاحقاً. ربما لا شيء سيكون مثالياً، لأنه لا وجود للمثالية أصلاً. إذاً بالرفق مع نفسك. اقبل الفوضى."


أفكر بهذا كل الوقت، كيف أنه لا وجود للمثالية، كيف أن أكبر خدعة نلعبها على أنفسنا هي ظننا أنه باستطاعتنا صنع حياتنا وعملنا وفننا بطريقة صحيحة.

فقط اكتب الكلمات على الورق اليوم، وتستطيع إصلاحها لاحقاً. تعلم كيف تقوم بهذا. فقط اكتب.


جايمي

ترجمة: فاطمة الحارثي


5 views0 comments

Recent Posts

See All

اليوم الرابع عشر: ثق بقدرتك واتصل مع مجتمع كتابي

١٣ يونيو ٢٠٢١ أهلاً يا أصدقاء، اليوم ستكتب ألف كلمة لأنك تستطيع رؤية مسار واضح لإنهاء هذا المشروع وعليك أن تتبعه. لديك طريق واحد محدد التركيز. أنت تعلم تحديدًا ما الذي تحتاجه لتكتب هذه الكلمات، تعلم أ

اليوم الثاني عشر: ميمتين الكتابة

١١ يونيو ٢٠٢١ أهلاً يا أصدقاء اليوم ستكتب ألف كلمة. ستكتب لأنك تُقدر هذه الكلمات. أنت تدرك ما الذي تستطيع الكلمات تحقيقه وكيف أنه من الصعب أن تضعها جميعا في صف واحد لتجعلها مفهومة. تجربة الكتابة هذه ه